أخصائي التغذية

ما هو دور أخصائي التغذية؟ وأماكن تواجده | ميديكال زون

أخصائي التغذية

أخصائي التغذية

أخصائي التغذية هو خبير في مجال الغذاء والتغذية العلاجية، وهناك علاقةِ بين الغذاء والصحّة، حيث يعمل مع الأشخاص والمرضى؛ ليتم تطبيق مبادئ التغذية الصحيحة، والوصول إلى نمط حياة صحي، والوقاية من الأمراض، كما يعمل أخصائي التغذية في أماكن عديدة، مثل: المستشفيات، ودور رعاية المسنين، والمراكز الصحية والمدارس، وغيرها من الأماكن، وبعضهم من يمتلك عيادات خاصّة بهم لتحديد الروشتة ونظام التغذية العلاجي.

كل هذا وأكثر سوف نتحدث عنه بشكل مفصل من خلال هذا المقال بالإضافة إلى تعريف سوء التغذية وكيفية تصحيحها  وما هو دور أخصائي التغذية من خلال موقعنا الطبي “ميديكال زون” للإستشارات الطبية.

أخصائي التغذية

  • يعتبر أخصائي التغذية خبير في إعداد روشتة علاجية بأنظمة معينة لعلاج النحافة أو التخلص من السمنة أو لإتباع نظام حياة صحي حيث يمتلك معظم خبراء التغذية شهادة البكالوريوس في الغذاء والتغذية، أو في علم التغذية، أو في مجالات مماثلة أخرى، كما تتضمّن هذه المجالات خلفية حول دراسة علوم الأحياء، أو التغذية، والكيمياء، وغالباً ما يُمارسون الطلاب تدريبات داخليّة أثناء مرحلة الدراسة والتدريب المهني والعملي، كما أن هناك العديد منهم يُكمل الدراسات العليا بعد إنهائه للمرحلة البكالوريوس.
  • كما أن الأطباء المتخصصين في مجال التغذية العلاجية هم أكثر دراية من الأطباء الآخرين وذلك لمعرفتهم  بفسيولوجيا وتشريح الجسم وما هي احتياجاته من الأطعمة كما أنه هو المسئول عن تشخيص و علاج الحالات المرضية فهو الذي يحدد من نوعية وكمية العناصر الغذائية بما فيها السعرات الحرارية التي يجب إعطائها للمريض مثلاً توضيح روشتة علاجية يتم فيها وصف غذاء قليل السعرات الحرارية، محدد البروتين أو قليل الصوديوم  ويوزعها في عدد من الوجبات حسب حالة المريض ونوع المرض فمثلاً  مريض داء السكري قد يحتاج لستة وجبات في اليوم ثلاثة وجبات أساسية وثلاثة  وجبات خفيفة وهنا يستطيع أخصائي التغذية العلاجية توزيع ذلك وجدولة هذه الوجبات بصورة متوازنة.

ما هو دور أخصائي التغذية؟

حيث أن لكل من الطبيب وأخصائي التغذية دور فعال في معالجة المريض  بحيث يكون الطبيب (الإستشاري) هو قائد الفريق الطبي لمعالجة المريض والذي يشمل على الأطباء المساعدين، الممرضات وأخصائي التغذية  والعاملين في المختبرات و فني الأشعة وغيرهم ولكل منهم دور محدد يجب أن يكون هنالك تعاون بين أفراد الفريق الطبي وبمشاركة من أخصائي التغذية عند وصفة الحمية الغذائية ومتابعة آخر المستجدات الطبية والعلمية والبحثية في مجال التغذية العلاجية كما يقدم بعض خبراء التغذية العديد من الأدوار والتي تتمثل فيما يلي:

  1. توفير معلومات مخصصة لأشخاص معينين مثل تعليم المريض الذي يُعاني من ارتفاع ضغط الدم في كيفيّة استخدام كميّة ملح أقل عند تحضير وجبات الطعام، بالإضافة إلى تقديم نظام غذائيّ يحتوي على أطعمة مُصنعة منخفضة السكر إلى الأشخاص الذين يعانون من زيادة الوزن أو من داء السكري؛ بهدف إنقاص وزنهم.
  2. كما يقوم بتطوير خطط الوجبات وأنظمة الرجيم المختلفة، بالاعتماد على التكلفة ورغبة العميل، ثمّ تقييم نتائجها، وتغييرها حسب الحاجة، وإجراء بعض المحادثات مع مجموعات حول النظم الغذائيّة والتغذيّة، وما هي العلاقة بين العادات الغذائيّة الجيدة، وطرق الوقاية، أو السيطرة على بعض الأمراض، بالإضافة إلى شرح مفهوم التغذية عموماً للعميل، بالإضافة إلى مواكبة أحدث أبحاث العلوم الغذائيّة.
  3. توفير التغذية الرياضيّة مع الرياضيين والمدربين؛ بهدف الوصول إلى أعلى أداء رياضيّ ممكن، وذلك عن طريق تطوير وإعداد الخطط الفرديّة وفقاً لاحتياجات كل رياضي من المواد الغذائيّة، بالإضافة إلى الوقاية من الإصابات الرياضيّة، وتعجيل شفائها عند حدوثها.
  4. توفير التغذية السريريّة وذلك من خلال تكييف النظام الغذائي بشكلٍ يساهم في علاج الأمراض، كما يقوم أخصائيو التغذية السريرية مع الأطباء، وغيرهم من المهنيين في مجال الرعاية الصحيّة بتوفير وإعداد كميات مناسبة من العناصر الغذائيّة للمرضى، وفقاً للظروف الطبيّة لكل منهم.
  5. كما يعمل الأخصائي في هذا المجال في مؤسسات الرعاية الصحيّة؛ كالمستشفيات، والعيادات، ومكاتب الأطباء.

ما هي أهمية  الحمية الغذائية؟

  • حيث تتمثل أهمية الحمية الغذائية  في علاج كافة الأمراض المزمنة غير المعدية مثل السمنة و داء السكري وإرتفاع معدل الكوليسترول بالدم وارتفاع ضغط الدم  وأمراض خلل التمثيل الغذائي والأمراض التي تحتاج إلى تغذية أنبوبية وغيرها من الأمراض الأخرى لذا يجب تكامل الرؤى والاستراتيجيات بين الطبيب المعالج وأخصائي التغذية  وذلك لتفادي الازدواجية في العمل  وغالباً ما يتمثل دور الطبيب في التوعية وتحديد كمية المغذيات حسب الحالة الصحية للمريض بما فيها نتائج الفحوصات المخبرية وعلى ضوئها يقوم أخصائي التغذية بتعديل جدول الحمية الغذائية لكي تتناسب مع حالة المريض وذلك بالتنسيق مع الطبيب المعالج. 
  • وهنالك أمراض أخرى مثل الحميات و الإلتهابات والأمراض النفسية يكون دور الطبيب هو الفعال والأهم إذ أن الحمية الغذائية في غالبية هذه الحالات لا تحتاج لتغيير مستمر في نوعية وكمية الغذاء المتناول.
  • كما تتمثل أهمية إتباع الحمية الغذائية في توفير كافة العناصر الغذائية التي يحتاجها الجسم لكي تحمي من التعرض إلى الأمراض والتمتع بحالة صحية متوازنة.

أشخاص تحتاج لأخصائي التغذية العلاجية

يتم الحاجة إلى أخصائيو تغذية علاجية في بعض الحالات سواء المرضى أو الأصحاء الذين يرغبون في الحفاظ على صحتهم الجسدية والنفسية، كما يتنوع الأشخاص الذين يحتاجون إلى أنظمة غذائية معينة وهم:

  1. مرضى السمنة والنحافة.
  2. مرضى داء السكري بنوعيه ومرضى الضغط.
  3. مرضى القلب والكبد.
  4. مرضى الكلى والحصوات.
  5. الأطفال والمراهقين وكبار السن.
  6. مرضى السرطان.
  7. مرضى القولون والأمعاء.
  8. الحوامل والمرضعات.
  9. الرياضيون بكافة أنواعهم.

ما هي أماكن تواجد أخصائي التغذية العلاجية؟

 أن أخصائى التغذية يمكنه العمل في أماكن كثيرة من حيث الاستشارات الغذائية والتخطيط لإعداد مجموعة مختلفة من برامج و مقننات غذائية بالإضافة إلى تحديد الاحتياجات المطلوبة لنوعيات مختلفة من الأفراد، ربما تكون المستشفيات هى أكثر الأماكن المعروفة لعمل أخصائى التغذية العلاجية لكن هذا قد يتجاهل الاحتياج الشديد لأخصائي التغذية في العديد من الأماكن الأخرى وذلك للاستفادة من خبراتهم مثل مراكز رعاية الأمومة والطفولة ودور المسنين والمؤسسات الخاصة بالمعوقين ودور الإيواء والسجون وبيوت الشباب والأقسام الداخلية للمدارس والجامعات كما يعد أكثر ما يميز تخصص أو مجال التغذية العلاجية، هو توافر العديد من فرص عمل كثيرة، مع زيادة الطلب على الاخصائيين وكثرة الحاجة إليهم، ومن أبرز هذه الأماكن التي من الممكن أن يعمل بها الاخصائي:

  1. العمل الحر وفتح مركز خاص به أو عيادة.
  2. في المستشفيات والعيادات الخاصة والمراكز الطبية المتنوعة.
  3. في دور المسنين ومصلحة السجون والحضانات والملاجئ ودور الرعاية المختلفة.
  4. التسويق الغذائي والعلاقات العامة.
  5. صالات الجيم والنوادي الرياضية المختلفة.
  6. في المدارس والجامعات والمراكز التعليمية.
  7. مصانع الأغذية.
  8. في أماكن البحث العلمي والمراكز البحثية.

في الأخير

نحرص من خلال موقعنا الطبي “ميديكال زون” عن توفير كافة الاستشارات الطبية المتعلقة بتخصص التغذية العلاجية تحت إشراف أكفأ الأطباء والإخصائيين المتخصصين وأفضل أخصائي تغذية علاجية  في علاج كافة المشاكل الصحية المتعلقة بـ سوء التغذية وفي حالة الرغبة في الحصول على استشارات طبيبة في تخصص التغذية العلاجية تحت إشراف أفضل دكتور تغذية علاجية لا تتردد كثيراً في التواصل معنا لكي نرشح لك موعد الاستشارة مع افضل دكتور تغذية اطفال في مصر.

شارك هذا المقال

اترك تعليقاً

قد يعجبك أيضا